Apr 12, 2009

إلا مصر



-1-
حزب الله يدفع 1000 دولار شهريا لمن يحارب معه
حكاية من صديق من طنطا سافر من قبل إلي لبنان والشاب لا علاقة له أصلا بالسياسة ولا مع أو ضد
السيد حسن نصر الله وحكاها علي أنها فرصة عمل لكنها خطر
الحكاية حكيت لي في 1999 قبل شعبية السيد حسن بسنوات

2-
فى كلمات حماسية عبر الشاعر أحمد فؤاد نجم في المركز الثقافي الروسي عن أن اللبنانيين شرفونا وكسفونا في نفس الوقت لطردهم اسرائيل من الجنوب
وكأن مصر لم تهزم اسرائيل للمرة الأولي في تاريخ الصراع في حرب 1973
الحكاية كانت بعد تحرير الجنوب اللبناني 2005 في ذكري الشيخ إمام

-3
أثناء عدوان اسرائيل الإجرامي علي لبنان تابعت خطابات السيد حسن نصر الله بشغف
وأحببت الرجل ووضعت صوره في البيت وكنت أراه بطلا في زمن اختفت فيه البطولة
وصارت قناعتي أن حكاية المرتزقة أو القتال بالأجر ممكن جدا ان تكون شائعة من أعداء حزب الله
هامش: بقي فقط مزعجا لي فكرة جماهير حزب الله التي تحشتد بالآلاف في الساحات
فهي تذكرني بجماهير الأحزاب الشمولية المدربة
متي تصفق وبماذا تهتف بالضبط وشكل الوقوف والتصفيق

-4
بعد انتهاء حرب تموز وفشل اسرائيل وصمود لبنان المشرف
ومع أول خطاب للسيد حسن بعد الحرب نزعت صورته فورا من البيت
فقد تحول في هذا الخطاب من بطل قومي إلي زعيم سياسي حزبي
يبحث عن تصفية حسابات في الداخل اللبناني ويريد مكاسب سياسية ضيقة

5-
في أثناء عدوان اسرائيل الوحشي على قطاع غزة 2008 ظهر السيد حسن في خطاب شهير خاصة الفقرة الموجهة للشعب المصري ودعوته لفتح معبر رفح بالصدور
بل ودعوة لقيادة الجيش للتحرك ورفض تنفيذ الأوامر
وهنا كدت أنفجر من الغيظ فمثل الكثيرين من أبناء هذا الوطن
نريد تغيير النظام لكن تغيير سلمي وبعيد تماما عن الجيش ونبحث عن دستور مدني
وأولا وأخيرا برغبة وإرادة وتنفيذ المصريين وبدون تدخل من الآخرين

-6
وقع السيد حسن في أزمة مصداقية حقيقية في نفس الخطاب فحينما وصل للحديث عن دور لبنان قال
هنا يجب أن أتحدث بمسئولية!....ثم أكمل الحديث بدعوته لتحرك عن طريق الدولة اللبنانية
وكأن مصر فقط هي التي يمكن الحديث عنها بلا إحساس بالمسئولية وتقدير لخطورة التحريض

7-
المفارقة زادت قبحا حين سارع حزب الله أثناء العدوان علي غزة
بنفي أي صلة له بالصورايخ التي أطلقت من الجنوب
ورفضوا محاولة توريط لبنان أو جره للحرب

8-
أخيرا تم ضبط تنظيم تابع لحزب الله في مصر
ولو رفضت بيان النائب العام في مصر عن تحضيرهم لأعمال تخريبية داخل مصر
ولو صدقت السيد حسن انها مجموعة لتوصيل سلاح ومساعدات لحماس في غزة
سيبقي السؤال :لماذا لم يتم مساعدتهم وضرب اسرائيل من خلال مزارع شبعا اللبنانية في الجنوب اللبناني
أو من خلال هضبة الجولان السورية المحتلة وسوريا حليفة للسيد
لكن هذه الأماكن لها اعتبارات سيادة دولة واعتبارات تحتم المسئولية
ومصر عندهم بلا صاحب ووكالة بدون بواب
كلا يا سيد حسن ويا كل المدافعين عنه في مصر نكاية في الحكومة المصرية
مصر لها 80 مليون صاحب وهم المصريون مش الحكومة
وعن نفسي مستفز جدا من منطق أننا وكالة مالهاش صاحب
لكي تحضر تنظيمات تتحرك علي أراضيها بجوازات سفر مزورة وتشتري سلاح وتهربه لمكان آخر

9-
أسلوب الشتائم التي توجهها الصحافة الحكومية في مصر للسيد وحزبه أسلوب سخيف يشبه الردح والشتائم التى كانت احدي الفضائيات المجهولة تعرضها في شريط رسائل المشاهدين لمصر أثناء الحرب علي غزة
دون ان يجرؤ أحد المشاهدين الأشاوس من توجيه ولو العتاب لدولته او رئيسه او قائد حزبه
أما الأخطر فهو أسلوب فزاعة نشر المذهب الشيعي فهو لعب بالنار يشبه عفريت العلبة الذي كانوا يخيفون به الصغار
والفتنة نائمة لعن الله من أيقظها

10-
أثناء احتلال العراق للكويت 1990 اجتمع مجلس التعاون الخليجي
وظل أمير قطر يتوعد صدام ويلعنه ويعلن أنه سيفعل به كذا وكذا لو ظهر
وحين ظهر له صدام في الاجتماع صدموا
وسأل صدام: من يذكر اسمي؟
قال أمير قطر بسرعة: ملك البحرين
نكتة قديمة
تشبه نكتة أن دول الصمود الثورية والتنظيمات الإسلامية في الدول العربية لو اجمتعت جميعا واتخذت قرار الحرب ضد اسرائيل
فسوف تقاتل لآخر جندي مصري

أشرف نصر

1 comment:

Aoyagi YoSuKe said...

I added your blog onto AH Africa.

http://artharbour-africa-hub.blogspot.com/

AO